رياضةمثبت

المنتخـب الوطني يسعى لتحقيق انتصاره الاول على السعوديـة

-موقع تيرا ميديا-

يسعى المنتخب الوطني الفلسطيني الأول في كرة  القدم، لنجاح في تحقيق انتصاره الرسمي الأول على منتخب المملكة العربية السعودية.

ويلتقي المنتخبين غدًا الثلاثاء، على استاد فيصل الحسيني، بالجولة الرابعة من التصفيات الآسيوية المزدوجة كأس العالم لمونديال 2022، وآسيا 2023.

وفرض “الأخضر” أفضليته وتفوقه على مدار المباريات الثماني الماضية التي جمعت المنتخبين، حيث تفوق خمسة مرات مٌقابل ثلاث تعادلات.

بينما لم ينتصر المنتخب الوطني في أي مباراة، وانتهت آخر مباراة جمعت المنتخبين بالتصفيات الآسيوية المزدوجة الماضية، في الأردن بتعادل السلبي.

ويعلتلي المنتخب السعودي صدارة المجموعة الرابعة، قبل المباراة، بـرصيد أربعة نقاط، بفارق الأهداف عن سنغافورة، من فوز على سنغافورة 3-0.

 

وقد تعادل إيجابي أمام المنتخب اليمني 2-2، في المقابل يحتل المنتخب الوطني المركز الرابع بـ ثلاث نقاط.

وجاءت الثلاث نقاط من خلال  فوز الفدائي على أوزبكستان هدفين دون رد، وخسارة أمام سنغافورة (0/2).

وفي نفس اليوم يستقبل المنتخب السنغافوري ضيفه الأوزبكي، في مواجهة بالغة الأهمية للمجموعة، خاصة أن سنغافورة تمتلك اربعة نقاط.

 

بينما استعادت منتخب أوزبكستان عافيتها بإنتصار ساحق على المنتخب اليمني، بالجولة الثالثة في خماسية نظيفة.

المنتخب السعودي امام الوطني
المنتخب السعودي امام الوطني

اللقاء المنتظر..

 

المنتخب الوطني الفلسطيني أمام نظيره السعودي لن تكون سهلة نوعا ما، إذا ما أخذنا بعين الإعتبار أن الفدائي سيفتقد في هذا اللقاء للثنائي محمد درويش في خط الوسط بسبب البطاقات الصفراء، وعدي الدباغ مهاجم السالمية الكويتي، وهداف الفريق الحالي بداعي الاصابة.

ولكن ما يميز المنتخب الفلسطيني أنه منذ إعتماد الملعب البيتي بشكل رسمي والمنتخب لم يخسر أي مواجهة رسمية على أرضه، بل على العكس جميع المواجهات الرسمية إما انتهت بإنتصار للفدائي أو بنتيجة التعادل، بينما الخسارة فهي لم تحدث على الإطلاق.

وتشهد هذه المباراة اهتماماً غير معتاد، على المستوى الدولي والمحلي، حيثٌ  استدعى أكثر من 300 إعلامي لحضور ومتابعة اللقاء.

وأبدى منتخبي السعودية وفلسطين مرانهما الأخير، عصر اليوم الإثنين على استاد فيصل الحسيني بمدينة رام لله بالضفة الغربية ،الذي ستقام المباراة عليه عصر يوم غد الثلاثاء، الساعة الرابعة عصراً بتوقيت مدينة القدس المحتلة.

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق